جاري تحميل ... الحياة معكم

الحياةمعكم: إذا كنت لا أستطيع أن أنقلك إلى العالم فدعني أنقل العالم إليك.

إعلان الرئيسية

الحياة معكم

إعلان في أعلي التدوينة

هل سقط أردوغان فى فخ وهم الخلافة المزعومة؟
هذاما حاولناالاشارة والتوضيح من خلال المقالات السابق مثل ( عرش أردوغان يهتز ) (وفضائح أردوغان في سوريا).
ونضيف هذا الموضوع ونترك الاجابة لحضرتكم .
من حق الجميع ان يحلم ويحاول تنفيذ حلمه ؛ ولكن اذا تحاول هذا الحلم الي كارثة فى الواقع ؛ واذا كان الحلم هو تعدى على حرية البعض وليس ذلك فقط ماذا اذا كان هذا الحلم يقضى على أهم مبادئ الانسانية وايضا حرية الانسان ؟
هذا ما حدث مع الرئيس التركى (رجب طيب أردوغان ) 
الذى حاول تنفيذ حلمه من خلال عودة أنظامه كانت صالحة فى ذلك الوقت والزمان وعندما ثبتت فشلها جاءت أنظمة أخري لتثبت نجاحها او يرضى بها الشعب ويتم التعديل عليها من وقت لاخر .
نستعرض معكم حلم الخلافة بالنسبة لاردغان فى صورة مبسطة .
اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة


اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اسالوا الناس عن قناعاتهم حو تركيا والاتراك
يقصد هو ان كل المسلمين مع تركيا والاتراك
اردوغان وحلم الخلافة
اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة
اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة
هذا هو الحلم أما الحقيقة كانت صادمة .
الرد كان صادما من زعيم المعارضة التركية وهو كألاتي
اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة

اردوغان وحلم الخلافة
اردوغان وحلم الخلافة
اردوغان وحلم الخلافة
اردوغان وحلم الخلافة


ان يكون لك مؤيدين فهذا لك ،وان تحلم فهذا حقك ؛ولكن لاتتعدى على احلام الاخرين وحريتهم ؛ لا تنصب نفسك حاكما شرعيا علي الامة الاسلامية ، فالشعوب ووأعية وقادرة علي الفهم والاختيار والتغير بما يناسبها.
اتمنى ان يكون حلمك داخل بلادك فافعل ماتشاء ؛اعلم سيدى اردوغان ان أعداءك ليس الخارج فقط ولكن أعداءك في الداخل اصبحوا كثر .
(فما علا طيرا وارتفع الاكما علا وقع )
حفظ الله مصر وحفظ شعبها العظيم 

بقلم / Azza Eslam
التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال