جاري تحميل ... الحياة معكم

الحياةمعكم: إذا كنت لا أستطيع أن أنقلك إلى العالم فدعني أنقل العالم إليك.

إعلان الرئيسية

الحياة معكم

إعلان في أعلي التدوينة

ملكة الانسانية

انجلينا جولي والعودة لفطرتها

 ملكة الاغراء نجمة النجوم كان يمكن ان تختار حياة غير هذة فهي نجمة مشهورة ليست في حاجة الي نجومية أكثر ؛ولكنها كانت تبحث عن نفسها فأختارت الطريق وأستمرت فيةالي الان منذو ان تم اختيارها (سفيرة للامم المتحدة ) وهي مازالت فية حتي الان.

ملكة الانسانية

أنجلينا جولى والبحث عن نفسها

أثناء رحلة البحث عن الذات

انجلينا أعادت أكتشاف نفسها وجدت ان هناك بشر في العالم غير الذي يوجد في الولايات المتحدة ‘اكتشفت ان هناك بشر ليس لها اي ذنب سوي انهم بشر كل ما فعلته هو تعاطفها مع هؤلاء الناس اكتشفت انه يمكن بأموالها ان تعيد البسمة والامان الي الاخرين فمنحتهم أياه .
وايضا انها تستطيع ان تحل مشكلاهم وأن توصل صوتهم الى النصف ألاخر من العالم.
جابت العالم كله لم تفرق بين البشر من حيث اللون أوالجنس أو الدين أحترمت الناس وعقائدهم فأحترامها الجميع
قالت (نستطيع ان نعيش جميعا جنبا الي جنب معا بعيدا عن الخلافات بين الساسة وهذا حق الشعوب علينا ؛نحن العالم المتحضروقالت نستطيع أن نفعل)
ألقت الضوء علي مناطق نائية لا يعلم عنها احد وايضا اوضحت النتائج الغير أنسانية للحروب وأثارها؛وكانت المنطقة العربية بعد ثورات الربيع  العربية لها النصيب الاكبر من الزايارت حيث انها  أى (انجلينا جولى ) بكت أبكت الجميع عندماذهبت الى أحد
 المخيمات السورية ،بالحديث مع طفلة ترعي أخواتها بعد فقدان كل عائلتها ،وسئلتها انجلينا جولي (ماذا تريدين أجابت الطفلة أريد العودة لمنزلنا في سوريا) تحدثت في الامم المتحدة وعرضت تقريرها السنوي وهزت بهالامم المتحدة عن الوضع السئ للمخيمات اللاجئين فى كل أنحاء العالم.
كانت تعود من كل زيارة للهند بنجلادش افريقيا امريكا الجنوبية وقد أستعدت جزء من فطرتها التي خلقها الله عليهافتمسكت بهاايضا في  مرة كانت تنهار قواها وتكتئب ولكنها كانت تعود بسرعة لاداء مهمتها وانقاذ مايمكن انقاذه .

أزمتها مع الحياة

كانت تخرج من جميع محناتهااقوي وأفضل بسبب دعوات كل من ساعدتهم ووقفت معهم وساندتهم .
في كل مرة تتحدي نفسها أكثر وتتحدي الجميع ان ما تفعله ليس مجرد  نزهة او لهوا وسوف تمل في النهاية؛ هكذا كانوا يقولون عنها ؛ولكنها كانت لا تجد نفسها الا مع هؤلاء وهذا السبب هو ما جعلها تبدع وتجتهد في عملها الخاص.
استطاعت ان تثبت وتبرهن اننا نستطيع العيش معا (أذا تربينا علي مفاهيم الانسانية والاخلاق العامة التي ولد الجميع عليها الفطرة السليمة) كما فعلت هي وتبنت من كل قارة طفل والان تعيش معهم ويعيشون معها
انجلينا تقول (مازال الوقت أمامنا لنعيدمبادئ الانسانية مرة اخري ،وانها لن تمل ابدا من تقديم كل مايلزم لعودة السلام علي الارض )ونحن معها نؤكد علي ان هذا سيحدث يوما ما ،لاننا خيرة مخلوقات الله  علي الارض .
ويتبع
التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال