جاري تحميل ... الحياة معكم

الحياةمعكم: إذا كنت لا أستطيع أن أنقلك إلى العالم فدعني أنقل العالم إليك.

إعلان الرئيسية

الحياة معكم

إعلان في أعلي التدوينة

نجح التابلت ورسب الرافضون

الطلاب انتظرا لفتح الامتحان 


منظومة التابلت

شئنا اوابينا نجحت منظومة التابلت هذا العام المنظومة حققت تقدما ملحوظا نسبيا. 
اتفقنا او اختلفنا مع الدكتور طارق شوقي فهو استطاع هو فريقه من الشباب العاملين بوزارة التربية والتعليم والمتطواعين من اساتذة الجامعات للعمل علي تغير التعليم المصري والقضاء علي التعليم التقليدي القائم علي الحفظ والتلقين والدروس الخصوصية. 
لك الحق (دكتور طارق) ان تفرح بمولودك الصغير الذي يري النور لك الحق ان تجني ثمار اول خطوة في بدايات التغير ‘ لن نقول انه نجاح كامل شامل علي مستوي الجمهورية ولكن اختلاف الامر كثيرا عن العام الماضي خفت قليلا حدة الانتقادات فبسؤال احد المدرسين عن امتحانات التبلت هذا العام هل هي افضل من العام الماضي (قال نعم افضل كثيرا من العام الماضي) هذا هو النجاح والتقدم . 

فما هي الاسباب المجملة نستعرض الاتي 

1- اعتراف الوزارة نفسها بالاخطاء الفنية والتقنية وان بعض الاجهزة ليست علي المستوي المنشود 
2- تقوية الشبكات داخل المدارس ورفع سرعة الانترانت وايضا وضع كاميرات داخل الغرف التي توجد به الاجهزة لمتابعة الاخطاء اولا باول علي مدار اليوم والتواصل مع فني المدارس ليقوم بمعالجة المشاكل  اولا بأول بل وصل  الامر الي تغير التكيف داخل هذة الغرف حتي لا تتلف الاجهزة .
3-الطلاب انفسهم وتعاملهم مع التابلت اي اكتساب الخبرة في الدخول علي الموقع وكتابة الاكواد وعدم الخوف او الرهبة وبسؤالهم هل الامتحانات الورقية افضل ام التابلت قال الجميع بثقة التابلت طبعا ‘ ايصا وجود الملاحظ داخل اللجنة ليس من اجل المراقبة انماهو همزة الوصل بين مسئول التطوير والطلاب فهو موجود لحل مشاكل الطلاب بالتابلت 

الطالبات اثناء تأدية الامتحان 
4- أخصائي التطوير هو الجندي المجهول التي تحمل الكثير من اجل الوصول الي هذة اللحظة ‘ فهم كانوا مع الفنيون لمعالجة المشاكل واثناء الامتحانات قاموا بدور هام فلم يكتفي الوزير بأخصائي واحد بل تواجد 3او4 من أخصائي التطوير للتغلب علي مشاكل الطلاب في الدخول علي منصة الامتحان وايضا قام مدرسي المدرسة بمساعدتهم اثناء سير الامتحان .
أخصائية التطوير التكنولوجي أثناءحل مشكلة
طالبة داخل الامتحان وتم التغلب عليها 

5- حرصت الوزارة علي متابعة المشاكل أول وأول وارسلها الي الوزارة عن طريق ارسال ورقة عليهااسم الطالب والكود والمشكلة وكيفية التغلب علي المشكلة وبعدها يتم ارسالها للوزارة بشكل يومي بعد كل لجنة .

العنصر البشري

من ضمن المشاكل هي صعوبة فتح منصة الامتحان للتصحيح الامتحان من قبل المدرسيين وتم التغلب علي المشكلة عن طريق أخصائي التطوير الذى حاول مع المدرسيين التغلب علي هذة المشاكل ؛(الا ان مسئولة التطوير أخبرتني انه يمكن ان يتم تصحيح المدرس في منزله ؛او من خلال الموبيل الخاص به اذا لم يتم تفعيل التابلت ) تم وضع الحلول للمشاكل التي تظهر اثناء سير الامتحانات .
السؤال الاهم هل امتنعت الدروس الخصوصية وهو أحد أهداف الوزرة ألاجابة نعم ليست نهائيا ولكن لان الامتحانات مباشرة واضحة تعتمد علي الفهم والاستنتاجوهذا يتعارض مع الدروس الخصوصية ؛ألا انني أؤكد انه بحلول عام 2023م سوف يتم 
 القضاء علي الدروس الخصوصية تماما ؛لان المواطن غير قادر علي تحمل أعباء جديدة وهنا استحضرني قول الدكتور طارق شوقي عندما قال ( انا عايز أولادناتستمتع بالتعليم ؛ وتبقي مبسوطة وهي رايحة المدرسة ) فعلا الطلاب مبسوطة التجربة جميلة.
  ولكن مازال المشوار طويل لكن البداية تبشر بالخير ونحن علينا الصبر علينا ان نساعد من أجل اولادنا من أجل بناء هذا الوطن  

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال