جاري تحميل ... الحياة معكم

الحياةمعكم: إذا كنت لا أستطيع أن أنقلك إلى العالم فدعني أنقل العالم إليك.

إعلان الرئيسية

الحياة معكم

إعلان في أعلي التدوينة


انجلينا جولي وفطرتها

مقدمة

اتفقنا او اختلفنا معها في  أنها انسانة قبل ان تكون فنانه ولكنها طوال السنوات التي عاشتها كانت انسانيتها مختفية داخلها ضائعة منها تائهة ولكنها اخذت تتخبط كألامواج الي ان وصلت للشاطئ.

بدايات انجلينا جولي 

انجلينا نفسها تخبرنا عن قصتها منذو ولادتها وانها لم تكن طفلة عادية ولكن مرت بالعديد من الازمات والصعوبات تحملت انفصال والدايها ثم اثناء دراستها اتصفت بالعدوانية وعندما دخلت الفن قالوا لن تنجح .
كانت مراحل حياتها هبوطا حاد وصعودا قليلا ‘ حتي عندما ارادت الارتباط والزواج تحدها الجميع بما فيه وتتحد الجميع كان النقد بالنسبة لها وقود امل ومشعل نور للطريق اختارته هي نفسها لن نحكي عن عدد المرات التي حاولت فيها الانتحار ولكن القدر كان يعاندها أو عدد المرات من خيانة وغدر الحبيب والزوج والاتهامات التي
 طالتها بالباطل لكنها كانت تخرج اقوي بمساندة الاهل والصحاب لها والمعجبون الذي
 لولاهم ما كانت ترغب بالحياة .
اكملت تعليمها في التمثيل مسرح(  لي ستراسبرغ معهد السينما لثقل موهبتها
انجلينا جولي وفطرتها
انجلينا جولي في مخيمات السوريين

حكايتة انجلينا جولي مع الطفل اليتيم

وهنا حدث زلازل غير حياتها تغيرا جذريا كانت انجلينا جولي تصور فيلمها في كمبوديا حيث تعرفت هناك علي مأساة انسانية فقر شديد واناس يعيشون مأساة دو الصفر فقامت بزيارة المناطق الاشد فقرا في كمبوديا .
انجلينا جولي وفطرتها

انجلينا جولي وانسانيتها

كانت بداية ظهور انجلينا جولي الانسانة تحركت عواطفها وانهمرت دموعها كانت تظم انه لن تبكي ولكن حركها هذا الطفل يتيم ليس له أحد فقررت ان تتبناه وان يصبح ابنها.
لم يتوقع احد لانجلينا الام ان تنجح ولكن مالم يعلمه احد انها بدأت أول الطريق بدأت تكتشف فطرتها وانها وجدت انجلينا الانسانة وقررأن تعمل وحدها ولن تنظر الي عبارات الاستهزاء او عبارات الاحباط قرارت ان تسير وحدها في هذا الطريق ‘ لن اتحدث عن أعملها فهناك من هو أفضل مني للحديث عنها وسوف نغطي لاحقا الجانب المشرق لهافي موضوعات لاحقة.

بقلم : Azza.F.Eslam
التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال