جاري تحميل ... الحياة معكم

الحياةمعكم: إذا كنت لا أستطيع أن أنقلك إلى العالم فدعني أنقل العالم إليك.

إعلان الرئيسية

الحياة معكم

إعلان في أعلي التدوينة

الطقس في مصر 

الطقس ومواقع التواصل الاجتماعي

نحن لايعجبناحالنا دائما منسرع الى الموبيل او حتي اللاب توب لكى نكتب ونقول ( اية الحر دة هو لسة الشتا ماجاتش احنا في شهر اكتوبر ونشتغل كلام واذا جاء الشتانقول اية البرد دة الجو غير طبيعى اية البرد دة ؛مأله الصيف كان حلو وهكذا ).
فمهماحدث لن تستطيع هيئة الارصاد المصرية أرضاء المصريين ؛فكل منا يريد طقس يومي حسب مزأجه ؛يريد طقس يومى؛ لن نسخر ان قلنا نريد أربع فصول فى الاسبوع وسبحان الله.
انهالت عاصفة من الانتقادات علي مواقع التواصل الاجتماعي بسبب توقعات هيئة الارصاد التي تماما ماتأتي عكس المتوقع وفد انهالت عاصفة من التعليقات الساخرة عندما قيل عدم استقرار الطقس في مصر من يوم الاربعاء الماضي فقال احدهم ساخرا الطقس في مصر حار جاف صيفا حارممطر شتاءا واخر قال هو لو مفيش شتأ السنة دي يبقي علي الدنيا السلانكاتية وعلقت اخري محدثة هيئة الارصاد الجوية مازحة عايزة البس اللكلوك ياجماعة .
وقالت اخر هو فية شتا السنه دية والا هنقضيها حر وفرهدة وكدةقال اخر معقول كدة كله يوم احر من اللي قبله  ينفع كدة
وقد اوضحت هيئة الارصاد الجوية انحفاض درجات الحرارة تدريجيا حيث يسود طقس معتدل   صباحا بارد ليلا مع شبورة مائية علي سواحل البلاد الشماليةواحتمال سقوط امطار  خفيفة ؛اما شرق البلاد  فأنه يتميز بالرياح الخفيفة والمتوسطة .
ويبقي الاجابة علي اسئلة المشاهدين والقراء هو الشتاء هيجي امته واقول لهم اطمئنوا لن نرضي بشتاء اقل من ثلاثة اشهر؛بس الاهم لمايجى الشتاء منقولش اية البرد ؛دة برد شديد لم نرأه .

الشتاء القارس في مصر

يجب أن نقتنع ان الجو في مصر يتغير وأننا لم نتوقع أن نعيش شتاء قارس بهذا الشكل خصوصا أننا لم نهيئ منزلنا ومواقع العمل حتي المدارس لمثل هذا البرد القأرس؛ ولذلك نتألم من البرد الشديد ؛في حين أننا نهيئ انفسنا للصيف من حيث منازلنا سيراميكا ورخام علشان الحر وتكيف بارد .
ولذلك لن أكثر بأن أقول ان هذا البرد القارس ترك أثره علي المواطن المصرى حيث تنهار قوأه وعدم أستطاعته علي القيام بأقل الاشياءولكن هو التعود وألاستعداد حتى نتقبل الشتاء القارس والصيف الحار.
من كل ماسبق أحببت أن اوضح  استعدأدنا للفصول الاربعة ؛فنحن شئنا أو أبينا نعيش تغيرات ليست في مصر فقط بل العالم كله ؛ولن أزيد أذا قلت الكرة الارضية نفسها.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال